تعود ثانوية الخلود الخاصة في ملكيتها إلى السيديّن :
علي جهاد ونوس : مواليد محافظة طرطوس عام 1972 حائز على إجازة في الرياضيات البحتة قسم
informatic من جامعة تشرين وعلى دبلوم التأهيل التربوي من جامعة البعث وعمل كمدرس في اختصاصه .
بسام شهيد قباع : مواليد محافظة طرطوس عام  1964 حائز على إجازة في العلوم العسكرية و ضابط متقاعد في الجيش و القوات المسلحة .
تم ترخيص الثانويّة في 22 / 9 / 2010 و كانَ عامنا الدراسي الأول مع طلابنا الأحبّة . تقع الثانوية في منطقة خضراء هادئة و مخدّمة في ضواحي مدينة طرطوس على طريق صافيتا و الثانوية مختصة في استقبال الطلاب من ذوي التوجّه العلمي , و سميت الثانوية بالخلود الخاصّة أملاً من الشريكين في بقائها تخرج أجيالاً يرفدون المجتمع بعلمهم و أخلاقهم .
لم تكن البداية سهلة , فالعمل التربوي بحاجة لتضافر جهود علمية و تربوية و إدارية و فنيّة , وتنسيق عمل هذه المنظومات مع كل التفاصيل المحيطة احتاج جهداً كبيراً من ( الأستاذ علي ونوس ) الذي جمع من حوله خيرة المدرسين المختصين الذين يتصفون بالعطاء و الوجدان و الخبرة الطويلة في ميدان التربية و التعليم , كما جمع طاقماً إدارياً وعكف على تدريبه حتى أصبح محترفاً ومهنياً في عمله , و استعان بخيرة الفنييّن في مجال الانترنت لإنجاز عمل متكامل من حيث طرق التواصل مع الطلاب و ذويهم و من حيث تقديم المادة العلمية للطلاب , ثم قام بتكليف المدرسّة والمربيّة ( ليندا عصام يونس ) كمديرة للثانوية بعد أن أثبتت جدارتها في الإدارة و كانت نعم الاختيار ونعم السند ليفرغ هو إلى الأمور العلمية و الفنية من جديد . و لن ننسى شريكه و رفيق دربه السيّد بسام قبّاع الذي كان المُعين و الصديق والأخ حيث لمْ يوفر جهداً ولا طاقة في دعمه و مساندته في كل ميدان .
لقد أثمرت الجهود المبذولة من قبل أسرة ثانوية الخلود الخاصة في تخريج نخب من الطلاب المميزة في تفوقها   وما زلنا مستمرين في تطوير أدوات العمل التربوي و التعليمي و مواكبة آخر المستجدات في هذا الميدان آملين من الله عز و جل توفيقنا في إيصال طلابنا إلى شاطئ الأمان .
أسرة ثانوية الخلود الخاصة